نظام القطة ينقذ المساجد !!
سلسلة صوت تربة (1).

نظام القطة ينقذ المساجد !!

- ‎فيمقالات
1406
0

ليس العبرة دائماً بكثرة المساجد ولكن العبرة بعمارتها مادياً ومعنوياً …. فمادياً بالمساهمة ببناءها وتجهيزها وهذا ماتقوم به حكومتنا حفظها الله على أكمل وجه وكذلك أهل الخير … وعمارتها معنوياً بأداء الصلاة فيها وحلق القرآن والعلم …
في محافظتنا(تربة) المساجد كثيرة ولكن !!!!!

*مساجد …. بلا أئمة ومؤذنين
لك أن تتخيل أن عدد المساجد بتربة أكثر من 300 مسجد والأئمة والمؤذنين أقل من 450 إمام ومؤذن أي أن هناك عجز حوالي 150 إمام ومؤذن … وهنا يأتي السؤال الكبيرررر!!!
أين ذهبت هذه الأرقام الشاغرة ؟
لماذا لايتم توظيف بعض الشباب المتقدمين فيها ؟ مالسبب ؟ وأين يكمن الخلل من المكتب أوالفرع أوالوزارة ؟ بالرغم أن الإجابة الدائمة لايوجد أرقام . ولم تستحدث وظائف ؟ !!!!!
ممايضطر أهالي الحي بجلب إمام ومؤذن لمسجدهم من العمالة الأجنبيّة (بنظام القطة)

*مساجد … بلا عمال نظافة
هنا حدث ولا حرج ( وأعتقد أن المرض عام) فمؤسسات النظافة والصيانة لا تقوم بأدنى متطلبات النظافة والصيانة .. هذا إذا قامت !! ومعظم الأحيان لا تفعل شيئاً … ولا أعلم كيف يستلمون مستخلصاتهم المالية من الوزارة !!! وهناك عمال تورط أئمة المساجد أو جماعه المسجد بتوظيفهم مقابل مبلغ مالي تقوم المؤسسة بتسليمه لهم نهايه الشهر ولكنها لم تسلمهم منذ قرابة العشر أشهر ولا ريال!!!
وكذلك توفير مياه الوضوء عن طريق وايتات كثيرة أعطال !!!
مما اضطر جماعة المسجد بتوفير راتب العامل ووايتات الماء من (نظام القطة) والفزعة من أهالي الحي !!

*فرش المساجد والمصاحف
بعد فترة وأخرى يأتينا إعلان عن جمع تبرعات لفرش المسجد الفلاني … فمعظم فرشات المساجد لدينا رثة ومستهلكة ومليئه بالأتربة والغبار لقدمها والمصاحف غير متوفرة منذ فترة ولكن ( نظام القطة ) يفي بالغرض والبركة في جماعة المسجد

* الرقم المباشر (1933) للوزارة!!!
تتصل وتسجل طلبك وشكواك فيستقبلها موظف السنترال… وبعد ذلك أنسى اتصالك وطلبك
فالواجب أن يرد عليك برسالة أواتصال بعد فترة يخبر بماذا تم لشكواك؟ وهل تم حل مشكلتك ؟ فأنا اتصلت منذ ثلاثة اشهر وإلى الآن لم اجد رد ولم يحل لي موضوعاً …..!!! ممايجعلني أن أشك بأنه رقم إعلامي أكثر منه فعلي ….!!!

خاتمة :
قال تعالى (( إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ …))
أتمنى أن يقرأ المسؤول هذه الأية بقلبه لتترجمها جوارحه عملياً

‎إضافة تعليق

قد يعجبك ايضاً

اليوم الوطني 89

تحتفل المملكه العربية السعودية في هذه الأيام وفي