“جدارة” يحرج “التعليم” ويرفض موافقة الوزير على المسارات
.

“جدارة” يحرج “التعليم” ويرفض موافقة الوزير على المسارات

- ‎فيوطني
34
0

رفض موقع جدارة طلبات عدد من المتقدمين على الوظائف التعليمية التي تنتهي الخميس المقبل في تخصص مسارات الأحياء والكيمياء والفيزياء، على الرغم من تأكيداتهم من صدور موافقة بإدراجهم من قبل وزير التعليم.

وتفصيلاً، قال المتحدث باسم المتضررين فهد العتيبي: “نحن خريجو نظام المسارات “مسار أحياء، مسار كيمياء، مسار فيزياء” العام الماضي اختبرنا قياس علوم متوسط ولم يفتح لنا المفاضلة بحجة أنه يجب علينا اختبار “فيزياء، كيمياء، أحياء” لكي يتم مفاضلتنا على العلوم.

وأضاف: “نحن أجرينا اختبار علوم المتوسط فكيف يطلب منا اختبار الأحياء والفيزياء والكيمياء لكي تتم مفاضلتنا للعلوم مرحلة متوسط”. مشيراً إلى أنَّه تم رفع خطابي تظلم إلى وزارة التعليم، وبعد أكثر من 8 أشهر من انتهاء المفاضلة السابقة أرسلوا الرد بأن الاختبار المطلوب هو العلوم وهذا هو الصح، لافتاً بأنهم تقدموا بتظلم إلى ديوان المظالم وكانت الجلسة الأولى بتاريخ 19 / 8 / 1438 ولَم يحضر ممثل التعليم وتم تحديد الجلسة الثانية بتاريخ 2 / 11 / 1438 وأيضاً تغيبت الوزارة وتم تحديد الجلسة الثالثة بعد أسبوع وبالتحديد بتاريخ 28 / 12 / 1438 أي بعد انتهاء المفاضلة”.

وواصل: “تقدمنا بعدها بطلب وخطاب رسمي لدى وزير التعليم لإنصافنا والتقينا به في مكتبه، فوجه بقبول اختبار العلوم لنا وإدراجنا ضمن المفاضلة التعليمية الحالية، ولكن تفاجأنا يوم أمس بعدم فتح النظام”، متسائلاً عن التناقض الحاصل بين وزارة التعلم ووزارة الخدمة المدنية، فالأولى ترسل موافقة اطلعت “سبق” عليها، وفي المقابل ترفض الثانية فتح الموقع بحجة أنه يجب علينا إجراء اختبار جديد لا يتناسب معنا.

وختم حديثه بمناشدة المسؤولين بالتحقيق وفتح النظام لإتاحة التقديم لهم ومحاسبة المتسبب في ذلك.

وكانت وزارة الخدمة المدنية بالتعاون مع وزارة التعليم قد دعت الخريجين الراغبين في التقدم للوظائف التعليمية في مراحل التعليم العام ممن تتوفر لديهم الدرجات العلمية والتخصصات المناسبة لشغل الوظائف المشمولة بلائحة الوظائف التعليمية، وذلك من الحاصلين على الدرجة الجامعية من مختلف الجامعات أو الكليات المعتمدة داخل أو خارج المملكة ابتداء من الساعة 3.30 مساء من يوم الاثنين الموافق 20 – 12 – 1438هـ وحتى الساعة 6 مساءً من يوم الخميس الموافق 23 – 12 – 1438هـ.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قد يعجبك ايضاً

“النيابة العامة”: في هذه الحالة فقط يمكن إعفاء “الراشي أو الوسيط” من العقوبة

كشفت النيابة العامة، اليوم (الاثنين)، عن حالة وحيدة