صلوا في رحالكم ..
.

صلوا في رحالكم ..

- ‎فيمقالات
1238
0

عندما صدح الآذان لصلاة العشاء في محافظتنا الصغيرة منادياً (صلوا في رحالكم …)
فزعت قلوب الجميع حتى الذين لا يحافظون عليها….
دمعت عيون من ارتبط بالمسجد من أجلها ….
نعم المصاب جلل …
والوضع صعب ….
ولكن من الذي يستشعر مثل هذه الأزمات ليقيم وضعه وحياته !!! ويبدأ في إعادة الترميم الشخصي والأسري والتي كان منشغلاً عنها فيما مضى لكثرة الأشغال والارتباطات ….!!
فلابد أن نقف مع أنفسنا وأسرتنا وقفات صادقة في مثل هذه الأزمات منها :
* إحياء لسنة رسولنا الكريم عند نزول الكوارث والمحن…
* طاعة لولي الأمر فنحمد الله إن وهبنا وطناً وولاة أمر يهمهم بالدرجة الأولى مواطنهم الذي يسعون للمحافظة عليه ويضحون بالكثير من أجل سلامته …
* إحياء شعيرة الاستغفار والتعود عليها ( وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون )
* كثرة الدعاء والالحاح على الله تعالى برفع البلاء ( فلولا إذ جاءهم بأسنا تضرعوا ..)
* تنشيط وغرس عبادة الصدقة ( الصدقة تطفىء غضب الرب ..)
* التوبة والرجوع لله والاحساس بالذنب (ولنذيقنهم من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلهم يرجعون )

خاتمة: ‏
اللهم ردنا إليك رداً جميلاً واصرف عنا وعن بلاد المسلمن الكوارث والمحن

‎إضافة تعليق

قد يعجبك ايضاً

استفهامات كورونا ؟؟؟

بعيداً عن احصائيات جائحة كورونا من إصابات ومتعافين