مقال لـ جمعان سعد البقمي عن #موعد_قصاص_علي_الجنيبي_غدا
.

مقال لـ جمعان سعد البقمي عن #موعد_قصاص_علي_الجنيبي_غدا

- ‎فيمجتمعنا
3865
0

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على النبي الأمين اما بعد فهذه رسالة شفاعة موجهه لأبناء العمومة أبناء سالم بن سعد اللهيبي الموركي البقمي أطال الله في عمره على الطاعة والخير ياأبناء العم يا فيصل بن سالم يعلم الله انا نشعر بما تشعرون فيه من الحزن والألم على فراق تركي رحمه الله واسكنه فسيح الجنان وان مصابكم مصاب كل اب وأم يفقدون احد أبنائهم ولكن هذا قدر الله ولا اعتراض عليه – وان ما حصل بين علي بن جازي الجنيبي وتركي رحمه الله كان خلاف بين جهال يجهلون عواقب الأمور دون أدراك منهم وحضر بينهم الشيطان الذي يجرى مع الانسان مجرى الدم ويتعبون من خلفهم من العقال . فاليوم ياأبناء العم انتم الكرماء بعد كرم الله عز وجل والأمر في تدبير الرحمن الرحيم ثم في تدبيركم وأما هذا المسكين الذي تكالبت عليه الهموم والأحزان في سجنه ومن عظم جرمه وفجيعته في ابن عمه وزميله في الدراسة إلا عقاب له طول الحياه إن كتب الله له حياةً أخرى على أيديكم.. فقد ابلغني احد اقاربه الذين يزورونه في سجنه انه عندما ابلغوه بوفاة تركي رحمه الله انهارت اعصابه وانقلب رأسه شيباً من هول المصيبة التي ارتكبها في حق أخيه ٠
إيه الكرماء يعلم الله الذي لإ اله غيره اني قد حضرت في ملفى الجنبه مع البقوم ومع المسلمين الذين توافدوا من اجل طلب أعتاق رقبة علي بن جازي الجنيبي ورأيت والده وتحدثت معه شخصياً وحلفته بالله العظيم لو كان المقتول علي بن جازي ابنك ومن في السجن هو تركي بن سالم اللهيبي ماذا انت فاعل ب تركي فظل يبكي ثم قال والله وانت لا تعلم عن سريرتي ونيتي أي شي والله لأعفو عنه لوجه الله وأن أُبشر أبوه وأمه بعفوي عنه ثم قال لي.. فقدت من الأبناء أربعة .. ثلاثة اولاد وابنه واحده كانوا يكبرون علي في السن أصابهم مرض وراثي حيث يتوافهم الله عندما يصلون السنة الثالثه من عمرهم . واعلم أن الحياة والموت بقدرة الله سبحانه فعندما رزقني الله بعلي وتجاوز السنه الثالثه من عمرة ولم يخطفه المرض الذي اصاب اخوته من قبل حمدت الله الذي أبقاه لي.. فلم اعلم ان مصيره سوف يكون هذا المصير فوالله لو كان مات مثل إخوانه أهون عليه من هذا اليوم ٠٠
وفي ختام هذه الرسالة ياأبناء العمومة نطلب من الله ثم منكم ان تنظرون بعين الرحمة والشفقه في حال هذا الأب المكلوب وفي حال هذه الأم المسكينة التي تجرعت انواع العذاب وانتم تعلمون حال الأم .. اعتقوه لوجه الله فهذا الشاب حافظ القرآن الكريم كاملاً كما اخبرني والده عنه وبعفوكم عنه لوجه لله لكم الأجر والثواب احتسبوا الأجر من رب الأرباب ومنشئ السحاب الثقال فوالله ان عفوكم عنه عزةً لكم في الدنيا والآخرة .. يقول النبي صلى الله عليه وسلم ( ينادي منادي يوم القيامه أين العافين عن الناس او كما قال ..
تكفون تكفون قدموا لوالديكم وأنفسكم الأجر
وفي الختام نسال الله الكريم رب العرش العظيم أن يغفر ل تركي وان يرحمه ويسكنه الفردوس الأعلى ..

‎إضافة تعليق

قد يعجبك ايضاً

العميد “القرمودي” مساعداً لقائد حرس الحدود بمنطقة تبوك

صدر قرار، مدير عام حرس الحدود، الفريق عواد