صنائع المعروف
.

صنائع المعروف

- ‎فيمقالات
225
0

الكل منا يعرف المثل العربي الشهير ( ومن يصنع المعروف في غير اهله يلاقي كما لاقى مجير ام عمار ) وام عامر هنا الضبع وقصه المثل ان أعرابي أجار ضبعا احتمت ببيته من الصيادين الذين كانوا يلاحقوها ليصتادوها فما كان من الأعرابي إلا أن استل سيفه في وجوه الصيادين مجيرآ الضبع التي في بيته وما ان انصرف الصيادين حتى قام بحلب ناقته وتقريب حليبها من ضيفه الضبعه وآوى الى فراشه كي يخلد للنوم فهجمت عليه الضبعه وبقرت بطنه
فصار هذا المثل مضربا لمن يصنع المعروف في من لا يستحق
إلا انني اختلف جدا مع هذا المثل فالأعرابي عندما أجار الضبعه فإنما تصرف بسجيته ومن شيمته التي عاش وتربى عليها وعندما حلب لها ناقته إنما فعل ما فعل إكراما للضيف كائنا من كان والضبعه عندما هاجمته وبقرت بطنه إنما فعلت ما فعلت لغريزه الافتراس التي بداخلها فكل إناء بما فيه ينضح .
الخلاصه :
إن صنائع المعروف ليست حكرآ على احد وإن ضاعت عند العباد فهي محفوظه عند رب العباد وافضل الصدقات هي تلك التي تنفقها على القريب الكاشح كما أخبر الحبيب صلى الله عليه وسلم والكاشح هنا بمعنى الذي يضمر لك العداء
فأصنعوا المعروف ولا تنتظروا رد الجميل فما تقدموا لأنفسكم من خير تجدوه عند الله هو خير وأعظم أجرا .

‎إضافة تعليق

قد يعجبك ايضاً

ما أحقر الدنيا وما أحقر العيش فيها..

نفقد فيها حبيب ونتألم على فراقه وتتقطع قلوبنا